حول برنامج الكاسر


oملخص عام


aحول الكاسر

باختصار، الكاسر هو برنامج يعمل بالتوافق مع موقع الكاسر (https://alkasir.com) لتمكين مستخدميه من تجاوز الحجب لبعض الروابط المحجوبة بناءً على سياسة محددة. واغلبية مستخدمي الكاسر يقيمون في الدول التي تقمع حرية التعبير على الانترنت ويستخدمون الكاسر لكسر الحجب عن مواقع الأخبار، الآراء، المدونات، المنتديات، الفيديو، وغيرها من المواقع المشابهة.

لقد تم تطوير الكاسر كأحد الحلول لتجاوز الحجب وذلك دعماً لحرية التعبير والحصول على المعلومة في الدول التي تعاني من الاضطهاد السياسي ومنها بعض الدول العربية. ولهذا السبب فإن الكاسر – وبعكس بقية برامج كسر الحجب- يقوم بكسر الحجب عن بعض وليس كل المواقع المحجوبة وذلك ضمن سياسة واضحة وصارمة يمكنك الاطلاع عليها بواسطة النقر هنا.

وبالاضافة الى قدرة الكاسر على كسر الحجب، فهو أيضاً يقوم بعملية رصد للحجب بشكل مستمر حيث يمكنه التأكد تلقائياً من استمرار حجب الروابط المختلفة بواسطة مستخدميه في أي مكان في العالم، وبالتالي فهو أيضاً يعتبر مقياساً علمياً وعملياً لعمليات الحجب لشتى الدول.

معلومات حول البرنامج

الإسم:® alkasir برنامج الكاسر لكسر حجب المواقع (ماركة مسجلة)
الموقع:https://alkasir.com
الاصدار الحالي:1.3 (الاطلاق الرسمي في يناير 2012)
الاصدارات السابقة:1.0، (اطلق في مايو 2009)، 1.01 (أطلق في يونيو 2009) 1.2.0 (اطلق في مايو 2010)
المبرمج الرئيسي:وليد السقاف
البريد الالكتروني:admin@alkasir.com

 

 

 

r

المطلوب فنياً لتشغيل الكاسر

المتطلبات في الجهاز

·       جهاز كمبيوتر (PC) بنتيوم بسرعة 133 م.هـ. على الأقل

·       ذاكرة 60 م.ب. أو أكثر

·       على الأقل 20 ميجابايت مساحة على القرص

·       نظام تشغيل Windows XP أو أعلى


إعتماداً على نظام التشغيل، الملفات المطلوب تنزيلها لتشغيل الكاسر كالتالي:

- إذا كنت تستخدم نظام ويندوز فيستا أو ويندوز 7 وكان لديك متصفح فايرفوكس، فيمكنك تنزيل وتثبيت الملف التالي:

alkasir Installation package  (الحجم: حوالي 3 ميجا بايت)

- إذا كنت تستخدم نظام ويندوز أكس بي أو غيره، وإذا لم يكن لديك نت فريمورك وفايرفوكس، فيمكنك تنزيل وتثبيت الملف التالي:

alkasir Complete Installation package (الحجم: حوالي 40 ميجا بايت ويحتوي على جميع الملفات والبرامج المطلوبة لتشغيل الكاسر)

- في حال لم ترد تثبيت الكاسر على الجهاز الذي تود تشغيله فيه، فيمكنك استخدام النسخة المتنقلة للكاسر (USB version) والتي تتطلب أن يكون الجهاز الذي تعمل عليه حاوياً على نت فريمورك. وللعلم، فجميع الاجهزة التي تعمل على نظام ويندوز فيستا وويندوز 7 كلتاهما تحوي البرنامج عند تثبيت النظام. والنسختين المتاحتين هما:

alkasir USB package without Mozilla  (الحجم: حوالي 4 ميجا بايت وستعمل في حال كان لديك متصفح فايرفوكس)

alkasir USB package with Mozilla browsing engine  (الحجم: 12 ميجا بايت وستعمل حتى لو لم يكن لديك متصفح فايرفوكس)

ملاحظة:

في حال لم تكن متأكداً من النسخة التي تحتاجها، يمكنك تنزيل وتثبيت الملف المتكامل (alkasir Complete Installation package) والذي من المفترض أن يقوم بتثبيت أي برامج مطلوبة قبل تثبيت الكاسر. كما يمكن مراسلتنا بالبريد الالكتروني (admin@alkasir.com) للحصول على نسخة من البرنامج.

 

 

d
ما الذي يميز برنامج الكاسر عن بقية برامج كسر الحجب؟

يختلف برنامج الكاسر عن بقية البرامج المتواجدة في العالم لكسر الحجب للأسباب التالية:

1) أكثر أمناً للاستخدام عند تصفح المواقع غير المحجوبة

عند استخدامك لبرامج كسر الحجب الأخرى، فأنت تعرض جميع المعلومات المرسلة التي تصلك من شتى المواقع إلى المرور عبر طرف ثالث وهو البروكسي الخاص ببرنامج كسر الحجب. وهذا يعني أن جميع مراسلاتك الشخصية ببريدك الالكتروني على الويب (gmail, yahoo mail، وغيرها) بالاضافة إلى اتصالاتك بموقع بنكك الالكتروني وكذا التسوق في الاسواق الالكترونية جميعها تمر عبر البروكسي الذي قد يضع امنك المعلوماتي في خطر.

السؤال الذي طرحه الكاسر لأول مرة بشأن ما يتعلق بكسر الحجب هو "لماذا لا يقوم البروكسي بتشغيل نفسه ذاتياً فقط في حال تصفح المواقع المحجوبة بينما تبقى الاتصالات مع المواقع الغير محجوبة مباشرة ودون تدخل البروكسي؟" ولم يكن ذلك متاحاً حتى صدور برنامج الكاسر والذي يقوم بفلترة المواقع المحجوبة من بقية المواقع ويسمح فقط بمرور المعلومات للبروكسي للمواقع المحجوبة والتي لا تشكل إلا نسبة بسيطة من مواقع الانترنت. وبالتالي، فإن مراسلاتك الشخصية والاتصالات مع البنوك والاسواق الالكترونية تبقى بينك وبين تلك المواقع فقط. وهذه ميزة هامة وفريدة للكاسر.

2) أكثر سرعة

بشهادة الكثير من مستخدمي الإصدارات السابقة للكاسر ، فقد تبين أن سرعة الكاسر في الاتصال واستقبال المعلومات وارسالها للمواقع المحجوبة أكبر من السرعة المتاحة في بقية برامج كسر الحجب. ويعود ذلك لسبب بديهي هو أن شبكة بروكسيات الكاسر مسخرة فقط للمواقع المحجوبة بينما بقية الاتصال ببقية المواقع لا يمر بتاتاً بموقع الكاسر. كما أن المواقع المحجوبة والمتاحة عبر الكاسر هي في العادة ليست ثقيلة المحتوى ولا تتطلب نطاقاً (bandwidth) كبيراً وذلك لأن سياسة الكاسر تمنع استخدام الكاسر لكسر الحجب عن كثير من المواقع التي تنهك الاتصال بموادها الثقيلة.

3) لتبقى مطّلعاً

ولأن برنامج الكاسر لا يكتفي بكسر الحجب بل يبقى على اطلاع مستمر بحالة الحجب للمواقع، فهو يعطيك إمكانية الاطلاع على ما يتم حجبه في أي وقت لأي دولة في العالم وهذه ميزة غير متاحة في بقية البرامج. كما تتيح هذه الميزة لمنظمات الدفاع عن حقوق الإنسان وحرية التعبير الإطلاع على مستوى القمع الالكتروني بواسطة الحجب والتعرف على السياسات المختلفة للدول.

4) جدار صلب لمنع الاختراق

لقد وظف الإصدار الأخير للكاسر وسائل مبتكرة لإخفاء البروكسيات المستخدمة لكسر الحجب وتوزيعها على المستخدمين لإضعاف قدرة الجهات التي تحجب المواقع في حجب جميع بروكسيات الكاسر هذا بالإضافة إلى تمكين المستخدم من الاتصال عبر بروكسي خاص (تفاصيل أكثر هنا).

5) مرن ومحدّث باستمرار

لقد تم تطوير برنامج الكاسر ليكون مرناً وقابلاً للاستخدام مع متصفحات شهيرة مثل انترنت اكسبلورر وفايرفوكس وكروم وبالاضافة إلى ذلك، قد تم بناء متصفح خاص بالكاسر على نظام موزيلا (Gecko Mozilla) وبالتالي فيمكنك استخدامه في أي ظروف وحتى دون استخدام متصفح خارجي. بالاضافة إلى ذلك، فقد تم تطوير نسخة متنقلة من الكاسر (USB) لا تحتاج إلى تنصيف في الجهاز الذي تعمل فيه. وبالنسبة للتحديث، فلدى الكاسر القدرة على تحديث نفسه باستمرار في حال قمت بتنصيبه في جهازك، وهذا التحديث مفيد لتجنب امكانية حجبه أو تعطيل عمله في المستقبل وكذلك لوضع التحسينات والاصلاحات الضرورية.

6) مشروع غير ربحي ويسعى لنشر المعرفة والحرية

برنامج الكاسر لكسر الحجب مجاني ومتاح لكل المستخدمين في أنحاء العالم حيث له هدفين ساميين أحدهما نشر المعلومة اتاحة الحرية للافراد للإطلاع على ما يتم منعهم من الاطلاع عليه، والآخر هو نشر المعرفة الاكاديمية حول ظاهرة حجب المواقع حيث أن امكانية الكاسر في رصد مستوى وعمق الحجب في شتى بقاع العالم لهي أداة علمية يمكن استخدامها في الابحاث الاكاديمية حول الرقابة على المعلومات على مستوى الإنترنت. وبالتالي فإن استخدامك للكاسر لا يساعد في دعم الحريات وحقوق الانسان في المعرفة فحسب بل يساهم في دعم العلم والدراسات والبحوث في مجال الانترنت.

 

 

l القيود

كبقية البرامج فالكاسر لديه بعض القيود والتي منها:

1) لا يقوم الكاسر بكسر الحجب عن جميع المواقع المحجوبة

لا يقوم الكاسر بكسر الحجب عن جميع المواقع المحجوبة وذلك كمبدأ أساسي يتعلق بهدف الكاسر في نشر الوعي بالأحداث وتوسيع آفاق المعرفة وحرية التعبير. وقد تم صياغة سياسة واضحة للكاسر مع بعض الأمثلة للمواقع المسموحة وغير المسموحة ويمكنك الاطلاع على هذه السياسة هنا. إلا أن المستخدمين يمكنهم الاتصال بالكاسر لتوضيح اعتراضاتهم على هذه السياسة وسيتم أخذها بعين الاعتبار حيث أن السياسة قابلة للتغيير إذا كان ذلك يعزز من حرية التعبير.

2) يأخذ وقتاً أطول في التحميل

لأن الكاسر مرتبط بقاعدة بيانات رئيسية، فعليه سحب هذه البيانات بشكل مباشر في كل مرة يتم تشغيله وقد يأخذ ذلك بعض الوقت والذي عادةً لا يتجاوز الثلاثون ثانية ويعتمد على عدد الروابط المحجوبة في بلد المستخدم. وهذا التـأخير يحدث عادةً عند تشغيل البرنامج لأول مرة فقط.

3) قد يحتاج برنامج التصفح لإعادة التشغيل

قد وصلتنا في الماضي بعض الشكاوي أن الكاسر لا يعمل، إلا أننا اطلعنا على الاسباب الحقيقية ووجدنا أن اهم سبب لعدم عمل الكاسر يكمن في مشاكل الاعداد في برامج التصفح. وبعض برامج التصفح (عادةً القديمة) قد تحتاج لإعادة تشغيل عند انقطاع الاتصال او اعادة تشغيل الكاسر وهذه من الامور التي نعتقد أنها ستنتهي مع الزمن لا سيما أن مطورو برامج التصفح يقومون بتحسين برامجهم للتخلص من الحاجة إلى إعادة تشغيلها.

4) الكاسر، كبقية البرامج، ليس كاملاً

وكبقية برامج الحاسوب، فالكاسر قد يحتوي على أخطاء برمجية ومشاكل أخرى، لذا فنحن على أمل في أن تقوموا بموافاتنا بأي أخطاء أو مشاكل تصادفكم وذلك بواسطة الاتصال بنا عبر الموقع أو بالبريد الالكتروني (admin@alkasir.com). كما يمكنكم استخدام خاصية تفقد الأخطاء والموضحة هنا.